الحكومة المصرية تتجه لحلول جديدة لكسب حلفاء في أزمة "سد النهضة"

الحكومة المصرية تتجه لحلول جديدة لكسب حلفاء في أزمة "سد النهضة"
      أخبار الخليج| عن "سبوتنيك"| أكدت وزارة الري المصرية، الانتهاء من 90% من أعمال إنشاء سد جديد في دولة أوغندا، لحماية بعض المدن الأوغندية من الفيضانات. وأكدت الوزارة أن مصر بدأت المشروع مع بداية 2017 والذي يستهدف تنفيذ سدود صغيرة، لحماية المدن من الفيضانات.

      ووصفت الوزاةر المشروع بأنه بمثابة تتويج للعلاقات الثنائية بين البلدين، وتحديدا في مجال الري.
      وتسعى مصر خلال الفترة الحالية لتوقيع العديد من الاتفاقيات والتعاون في العديد من المشروعات مع دول حوض النيل، بهدف كسب حلفاء جدد يعينوها على في أزمة سد النهضة الإثيوبي.

      سد-النهضة
      وكانت الحكومة المصرية قد أعلنت في نوفمبر/تشرين الثاني تعثر المفاوضات حول سد النهضة مع إثيوبيا، مؤكدةً جاهزيتها للجوء إلى التحكيم الدولي.

      وتخشى مصر من تأثير السد على حصتها السنوية من مياه النيل، بينما يؤكد الجانب الإثيوبي أن الهدف من السد هو توليد الطاقة، ولن يمثل أي ضرر دولتي المصب.

      عن كاتب المقال

      تامر مبارك| طبيب بشري، عندي موقع طبي، وهذا الموقع، أهوى التدوين منذ 2010


      إرسال تعليق

      @مرسلة بواسطة